موقع لكل المهتمين بالعملية التعليمية
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 [b]خطوات ومراحل الجودة والاعتماد[/b]

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 30
تاريخ التسجيل : 01/12/2009

مُساهمةموضوع: [b]خطوات ومراحل الجودة والاعتماد[/b]   الأربعاء ديسمبر 09, 2009 12:21 pm

[خطوات ومراحل الجودة والاعتماد
مقدمة :: ـ
لابد أن نتفق أولاً على عدة نقاط حتى ننتهى من إشكالية الإمكانيات وظروف المعلم الصعبة
*** موضوع الجودة والتطوير قد يبدوا صعباً وإن كان كذلك فهو محتاج إلى نوع من بذل الجهد والتضحيات .*** لانستطيع الانتظار حتى تتوافر الإمكانيات التى يحتاجها التطوير ولكن علينا أن نبدأ فى حدود المتاح *** أغلب مجالات التطوير تعتمد على المدرس فى تغيير وتطوير طريقة أداءه وسلوكياته و هذا لايحتاج نفقات مادية .
من الطبيعى والضرورى أن ي تعلم المعلم وينمى قدراته لأنه المؤثر الأكثر فاعلية فى المتعلمين فهو يتعلم ليعلم نظراً لأنه صانع المستقبل من خلال المنتج الذى سيخرج من بين يديه فقد يكون مواطناً بناءً يكن لمعلميه معانى الحب والوفاء يتذكرهم بالخير دائماً أو ينتج معولاً للهدم والدمار يذهب معلموه مع الرياح منذ لحظات الفشل الأولى ويحملهم ما آل إليه من ضياع .
ومن أجل التطلع لمستقبل أفضل لأبنائنا علينا اليوم أن نتحمل مسئوليتنا أمام الله عز وجل ولأننا أصحاب رسالة كرسالة الأنبياء على كل منا واجب عليه أن يؤديه فى سبيل تغيير الواقع الذى نرفضه جميعاً ودائماً نتحسر لما آلت إليه الأوضاع ونسمع الكثير يقول " لايغير الله مابقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم " فقد أصبح هذا الأمر بين يدينا الآن فما علينا إلا أن نغير أنفسنا ليتغير قومنا وبه تتغير الأوضاع التى نرفضها جميعا وهذا يتطلب منا جهاديين عظيمين جهاد بذل الوقت والجهد وجهاد النفس التى تدعو صاحبها دائماً إلى الراحة والدعة والبحث عن المكاسب الدنيوية الزائلة وهذا أعظمهما فأنت اليوم أيها المعلم مجاهداً فى معركة بناء الوطن وتطويره ليتحقق لأبنائك ماكنت تحلم به لنفسك فلنا جميعاً شرف المشاركة فى التغيير والتطوير تحت مايسمى بجودة التعليم وتطويره وعلينا ألا ننتظر أجراً من الخلق وإنما الأجر عند خالق الخلق .
وإن كان معنى الجودة ليس بالجديد علينا فالكتب السماوية حثت على إتقان العمل كما فى
قوله تعالى " وقل اعملوا فسيرى الله عملكم و رسوله و المومنون 105" التوبة
وقوله تعالى " ولكل درجات مما عملوا وما ربك بغافل عما يعملون(132) " الأنعام
وقوله تعالى " إلا الذين صبروا وعملوا الصالحات أولئك لهم مغفرة وأجر كبير " هود 11
وقوله تعالى " الذين آمنوا وعملوا الصالحات طوبى لهم وحسن مآب(29) " الرعد
وقوله تعالى " فأما الذين آمنوا وعملوا الصالحات فهم في روضة يحبرون(15) " الروم
وقوله تعالى " ومن أراد الآخرة وسعى لها سعيها وهو مؤمن فأولئك كان سعيهم مشكورا(19) " الإسراء ** قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملاً أن يتقنه "
علينا جميعاً أيها الأخوان أن نبذل الجهد ونجد ونجتهد ونطلب من الله العون والمساعدة أملاً فى مستقبل لبلدنا أكثر إشراقا
تعريف الجودة ومفهومها
هى استراتيجية منظمة تستند على مجموعة من المعايير تهدف إلى التطوير المنظم الشامل والمستمر لكل المنظومة التعليمية معتمدة على توظيف مواهب العاملين فى الحقل التربوى واستثمار قدرتهم العقلية والإبداعية على اختلاف مستوياتهم بما ينعكس بالإيجاب على المنتج التلميذ فى تفجير طاقته العقلية والوجدانية والمهارية ومسخرين فى سبيل ذلك كل عناصر التعلم الأخرى المنهج المدرسى والاستغلال الأمثل للمبنى المدرسى والبيئة المحيطة من الجمعيات الأهلية والمجتمع المحلى والجودة هنا ليست مرحلة فى العمل المدرسى وتنتهى ولكننا لابد أن ندرك ونهيئ أنفسنا على أن الجودة ستصبح أسلوب حياة المدرس فى مدرسته وطريقته .
متطلبات الجودة الشاملة
 تحديد مستوى استعداد المدرسة لضمان الجودة والاعتماد التربوى
 القناعة الكاملة والتفهم الكامل والالتزام من قبل المسئولين .
 إشاعة الثقافة التنظيمية والمناخ التنظيمي الخاص بالجودة في المؤسسة التربوية
 التعليم والتدريب المستمرين لكافة الأفراد وعلى كافة المستويات .
 تنسيق الاتصال بين الإدارات والأقسام على المستويين الأفقي والرأسى .
 مشاركة جميع الجهات وجميع الأفراد العاملين في جهود تحسين جودة العملية التعليمية.
 تأسيس نظام معلومات دقيق فعال لإدارة الجودة على الصعيدين المركزي والمدرسي .
 تشجيع المدرسة على تقويم نفسها للمنافسة المحلية والإقليمية والعالمية فى ضوء تحديد أدائها طبقا لمعايير محلية وعالمية وذلك من خلال التقييم الذاتى المستمر .
مفهوم المصطلحات
المجال :: الموضوعات الكبرى التى تتضمنها منظومة تعليمية ( القدرة المؤسسية ـ الفعالية المؤسسية )
المعيار :: الحد الأدنى للمطلوب تحقيقة فى عملية التعليم والتعلم ( المعايير التسعة )
المؤشرات :: عبارات تصف الإنجازات المتوقعة ( توجد للمدرسة رؤية مدونة فى وثيقة )
الشواهد :: المصادر المتاحة التى يمكن الاستدلال بها ( وثيقة الرؤية والرسالة مطبوعة ومعلنة )
الممارسات :: خطوات ترشد على الأداء المتميز للتعرف على مدى تحقيقه ( مناقشة العاملين فى المدرسة والتلاميذ وأولياء الأمور ومجلس الأمناء حول رؤية المدرسة ورسالتها
الخطوة الأولى :: تشكيل الفرق
أولاً :: يعقد مدير المدرسة اجتماعا للعاملين بالمدرسة ويشكل فريق قيادة التطوير والجودة بالمدرسة ـ على أن يكون من بين أعضائه قائد يقوم بدور المايسترو على أن توضع كل الأوراق بين يديه يدرسها جيداً يتابع العمل ويمثل مدير المدرسة
فريق فريق قيادة التطوير و قيادة التقييم الذاتى وعليه ..
1 ـ تشكيل جميع الفرق الأخرى
2 * عمل الخطة الإجرائية للتقييم الذاتى ( دراسة التقييم الذاتى ).
3 * متابعة تدريب فرق المجالات التسعة
4 * يتولى نصف الفريق متابعة التقييم الذاتى لمجالات المجال الرئيسى القدرة المؤسسية وذلك من خلال خطة متابعة وتقارير متابعة
5 * نصف الفريق الثانى يتولى متابعة التقييم الذاتى لمجالات الفاعلية التعليمية وذلك من خلال خطة متابعة وتقارير متابعة
6 * اجتماع الفريق مع رؤساء الفرق التسعة وإعداد التقرير النهائى للتقييم الذاتى.
7 * الاجتماع مع رؤساء الفرق التسعة لتحديد الفجوات الأولى بالتحسين
8* نفس المجموعتين عليهما متابعة الأداء فى تنفيذ خطط التحسين والتى وضعتها فرق المجالات التسعة لمعالجة فجوات الأداء وذلك من خلال خطة متابعة وتقارير المتابعة
9* الاجتماع مع رؤساء المجالات التسعة لإعداد وثيقة خطة التحسين
2 ـ فريق التهيئة والاستعداد
** وضع خطة إجرائية للتهيئة والاستعداد ** نشر ثقافة الجودة وعمل الملصقات والمطبوعات وأناشيد ** يفضل أن يكون أعضاء هذا الفريق من جميع مدرسى المجالات
3ـ فرق المجالات التسعة
1ـ فريق الرؤية والرسالة 2 ـ فريق القيادة والحوكمة3 ـ فريق الموارد البشرية والمادية 4 ـ فريق المشاركة المجتمعية 5ـ فريق توكيد الجودة والمسائلة 6ـ فريق المتعلم
7ـ فريق المعلم 8ـ فريق المنهج المدرسى 9ـ فريق المناخ التربوى
4ـ فريق وحدة التدريب والجودة ** وضع خطة التدريب طبقاً للفئات المختلفة بالمدرسة
** تجهيز وإعداد مادة التدريب ** القيام بعمل محاضرات وورش عمل



نموذج


مدرسة
فريق قيادة التطوير و التقييم الذاتى
م الاسم الوظيفة المهمة المهارات التوقيع
1 مدير إدارة المدرسة رئيس الفريق القيادة
2 ناظر/ وكيل نائب الرئيس متابعة الأداء وإعداد خطة التقييم الذاتى القيادة
3 م.أ متابعة تنفيذ التقييم الذاتى فى مجالات القدرة المؤسسي ثم متابعته تنفيذ خطط التحسين
حسن إدارة العمل
4 م . أ
5 م . أ
6 م . أ
7 م أ متابعة تنفيذ التقييم الذاتى فى مجالات الفاعلية التعليمية ثم متابعته تنفيذ خطط التحسين
حسن إدارة العمل
8 م . أ
9 م . أ
10 م . أ
11 م .أ رئيس التدريب تبسيط المعلومات
12 اخصائى جتماعى منسق الاجتماعات علاقات
عامة
13 ممثل مجلس الأمناء المشاركة بالرأى
والعمل المساهمة المجتمعية
14 ممثلون عن
مجلس الآباء المشاركة بالرأى
والعمل المساهمة المجتمعية
15
16
17 ممثلون
عن الطلبة المشاركة بالرأى
والعمل العمل بجدية
وإتقان
18
19
رئيس فريق قيادة التطوير
مدير إدارة المدرسة

نموذج
مدرسة
{ } فريق ...............

م الاسم الوظيفة المهمة التوقيع
1 وكيل / م.أ / أ رئيس الفريق
2 م تقسم معايير المجال على الفريق وكل منهم يقوم بتقييم ذاتى بالمقابلات و الملاحظة وفحص السجلات ثم عليهم جميعاً كتابة التقرير
النهائى للمجال
3 م
4 م
5 م

6 أمينة معمل جمع المعلومات الكمية والكيفية
( محتويات الملف )
7 اخصائى مكتبة

بعد الانتهاء من التقييم الذاتى الفريق يقسم إلى فرق بعدد الفجوات وكل يعد خطة تحسين للفجوة وتنفيذها

رئيس الفريق
رئيس فريق قيادة التطوير
مدير المدرسة


لاحظ أن ..
*** فرق المجالات الأخرى بنفس توزيع المهام
*** لامانع من تكرار المدرس فى أكثر من فريق على أن يقوم بهمة واحدة ونفس العمل
** كل مدرسة توزع الفرق حسب أعداد العاملين فيها .


مدرسة

فريق وحدة التدريب والجودة



م الاسم الوظيفة المهمة التوقيع
1 م .أ رئيس الفريق
2 م . إعداد خطة التدريب وتدريب الفئات المستهدفة فى المجتمع المدرسى

3 اخصائى اجتماعى
4 م
5 م حاسب آلى
6 اخصائى نفسى



رئيس الفريق
رئيس فريق قيادة التطوير
مدير إدارة المدرسة



خطوات ومراحل الجودة الشاملة
اختيار مدير المدرسة لفريق قيادة التطوير والاجتماع بهم وتكليفهم رسمياً بالعمل واختيار مايسترو يقود العمل وينظمه















مع كل فريق الملف الخاص به وعليه عمل خطة للتقيم الذاتى لملفه على غرار خطة التقييم الذاتى ويذكر فى التقرير الفجوات فى المعيار


مراحل الجودة الشاملة
** المرحلة الأولى .. التهيئة والاستعداد
على فريق قيادة التطوير والجودة تشكيل فريق التهيئة والاستعداد من ( وكيل أو ناظر ـ ثلاث مدرسين ـ مدرسو المجالات والتربية الفنية ـ اخصائى الصحافة أو الإذاعة المدرسية ـ أخصائى اجتماعى ـ اثنان من أولياء الأمور ـ ثلاثة طلاب )
ومهمة هذا الفريق إعداد ملف التهيئة والاستعداد وعمل خطة إعلامية للتهيئة والاستعداد ونشر ثقافة الجودة داخل المجتمع المدرسى وخارجها
** المرحلة الثانية .. التقييم الذاتى
 مفهوم التقييم الذاتى
يقصد بالتقييم الذاتي للمؤسسة التعليمية مجموعة الخطوات الإجرائية التي يقوم بها أفراد المجتمع المدرسي لتقييم مؤسستهم بأنفسهم استنادًا إلى معايير ضمان الجودة والاعتماد، وذلك من خلال جمع البيانات عن الأداء المدرسي في الوضع الحالي، ومقارنته بمعايير الجودة والاعتماد.
 أهداف التقييم الذاتى
يهدف التقييم الذاتى لمؤسسات التعليم قبل الجامعي إلى التعرف على :
** درجة التوافق بين الممارسات السائدة في المدرسة وبين المعايير في مجالاتها المختلفة.
** جوانب القوة والضعف في الأداء المدرسي في ضوء متطلبات الوصول إلى معايير الجودة والاعتماد.
** تحديد نقطة الانطلاق في بناء وتنفيذ خطط التحسين المستمر لتحقيق متطلبات تحقيق المعايير.
خطوات التقييم الذاتى
تمر دراسة التقييم الذاتي للمدرسة بسبع خطوات أساسية يمكن النظر إليها على النحو التالي:
١- تشكيل فريق قيادة التقييم الذاتى للمؤسسة .
٢- إعداد خطة دراسة التقييم الذاتى.
3 ـ دراسة مجالات ومعايير الجودة وتدريب فرق العمل فى المجالات التسعة .
4 ـ تصميم أساليب وأدوات جمع البيانات والتدريب عليها .
٥- الاتفاق على نوعية البيانات المطلوبة وجمعها
6 ـ تحليل البيانات .
7 ـ كتابة التقرير النهائي لدراسة التقييم الذاتى.


الخطوة الأولى : تشكيل فريق قيادة التقييم الذاتى للمؤسسة :
تتمثل الخطوة الأولى في دراسة التقييم الذاتي للمؤسسة في تشكيل فريق لقيادة الدراسة ومتابعة الأداء فيها، وعادة ما يتكون هذا الفريق من :
١- مدير المؤسسة . 2- أحد الوكلاء أو ناظر . 3- المعلمون الأوائل لبعض المواد الدراسية .
٤- الأخصائيين الاجتماعى . 5 ـ ممثلون لمجلس الأمناء والآباء
6- ممثلون للمتعلمين ( يفضل فى المرحلة الابتدائية أن يكونوا من بين المتعلمين فى الصفوف النهائية).
تتمثل مهمة هذا الفريق فيما يلي :
- تخطيط دراسة التقييم الذاتى . – تشكيل فرق العمل اللازمة للقيام بالدراسة من خلال المعايير التسعة .
- الإشراف على تدريب فرق دراسة التقييم الذاتى وبناء قدراته .
- الإشراف على تجهيز أدوات جمع البيانات ( استبيانات ـ إحصائيات ـ مقابلات ـ مشاهدات )
ملاحظة : بطاقات الاستبيانات من مطبوعات الهيئة (دليل الاعتماد لمؤسسات التعليم قبل الجامعى – الجزء الثانى الاستبيانات ، ثم تفرغ الاستبيانات فى تفريغ المصفوفة النهائى بالتقييم الذاتى
- قيادة وتوجيه فرق دراسة التقييم الذاتى في عملية جمع وتحليل البيانات .
- الإشراف على إعداد التقرير النهائي لدراسة التقييم الذاتى . – اتخاذ القرار المناسب بأولويات التحسين .
الخطوة الثانية : إعداد خطة دراسة التقييم الذاتى :
يقوم فريق قيادة التقييم الذاتى بتصميم خطة إجرائية لتنفيذ دراسة التقييم الذاتي للمؤسسة، يتم من خلالها وضع الجدول الزمن للتنفيذ والمشاركين فى تنفيذ الدراسة ومسئولية كل منهم ، مع وضع نظام للمتابعة.
كما يقوم فريق قيادة دراسة التقييم الذاتى بعقد اجتماعات ولقاءات دورية لمناقشة المشاركين فى الدراسة فى مقترحاتهم وتصوراتهم لضمان اندماج الجميع فى العمل والالتزام بتنفيذ الخطة بالمستوى المطلوب .
نموذج خطة الدراسة للتقييم الذاتي بالمدرسة
المديرية ............... الإدارة ......................... المدرسة ........................
المرحلة المسئول الزمن متابعة التنفيذ ملاحظات
تشكيل الفريق مدير المدرسة فريق قيادة التقييم الذاتى
دراسة مجالات ومعايير الجودة وحدة التدريب فريق قيادة التقييم الذاتى
تحديد أساليب وأدوات جمع البيانات وحدة التدريب فريق قيادة التقييم الذاتى
جمع البيانات فرق المجالات فريق قيادة التقييم الذاتى
تحليل ومعالجة البيانات فرق المجالات فريق قيادة التقييم الذاتى
كتابة التقرير فريق القيادة والمجالات فريق قيادة التقييم الذاتى


الخطوة الثالثة: دراسة مجالات ومعايير الجودة
على فريق قيادة التطوير والجودة مع فريق وحدة التدريب والجودة تعريف المجتمع المدرسى بالمجالات والمعايير والمؤشرات والممارسات وذلك عن طريق الندوات، والملصقات، والنشرات، والإذاعة المدرسية واستخدام الموقع الالكترونى للمؤسسة.
الخطوة الرابعة : تصميم وتحديد أساليب وأدوات جمع البيانات و تدريب فريق العمل القائمة بدراسة التقييم الذاتى فى فرق المجالات التسعة على أساليب وأدوات جمع البيانات فى التقييم الذاتى وهى ::
أولا: مقاييس الأداء المتمثلة فى اختبارات التحصيل ومهارات التفكير الناقد وحل المشكلات
ثانياً: الوثائق المرتبطة بمعايير الجودة
ثالثاً: الملاحظة.
رابعاً: المقابلات الفردية ؛ والجماعية
خامساً : الاستبيانات.
سادساً: بطاقات التقييم للممارسات للمعايير
سابعاً : طرق التقييم التصويري
هذه أدوات استرشادية للمدرسة ويحق لها أن تستخدم أدوات أخرى تساعدها على التحقق من المعايير والمؤشرات والممارسات الجيدة بالمدرسة .
فيما يلى سنلقى الضوء على ثلاثة نماذج من أساليب جمع البيانات للتقييم الذاتى وهى: الملاحظة – المقابلة الفردية / المقابلات الجماعية – تحليل الوثائق
أولا:الملاحظة
تهدف إلى رصد الشواهد والأدلة المتعلقة بمدى توافر الممارسات الجيدة فى المؤسسة، عبر الملاحظة المباشرة، والموضوعية، وهى قد تنصب على أشياء أو مواد ملموسة مثل مبنى المؤسسة، والفصول، والمعامل، والمكتبة، والملاعب، ... وقد تنصب على أداء المعلم أو المتعلمين أو غيرهم.
كما تلعب الملاحظة دورا أساسيا فى التقييم الذاتى لأنها تعطينا تقديرات أكثر دقة من خلال ملاحظة مواقف طبيعية لعينات أكثر اتساعا لمدى فاعلية البرامج والممارسات التربوية من خلال المعلومات الوصفية التفصيلية عما يحدث داخل المؤسسة التعليمية.
أى أنها وسيلة للتحقق من صدق المعلومات ورصد للواقع الفعلي.
أن تكون محددة الهدف كملاحظة العلاقات المتبادلة بين الأطراف العينة (المعلمين – المتعلمين – القيادة...وغيرها).
تتم فى مواقف مختارة توفر للملاحظ مقدار كبير من المعلومات عن المدرسة, وتحدد هذه المواقف فى ضوء كل من:
- طبيعة المجال الفرعي لمجالات ضمان الجودة
- الاداءات والممارسات المقترحة لقياس المجال الفرعي
- نتيجة فحص ملف المؤسسة والذي يوجه النظر إلى تحديد المواقف موضع الملاحظة.
كما أن تكرار الملاحظات أمر ضروري للحكم على ثباتها وصدقها، فلاستدلال عن كيفية أن أداء الممارسات متسق وثابت داخل المؤسسة التعليمية يتوقف على تكرار الملاحظة لنفس الممارسات (مثل طرق التدريس والأنشطة التربوية....) مع تكامل هذه الملاحظات مع طرق القياس الأخرى مثل المقابلات الفردية والجماعية مع المعنيين داخل وخارج المؤسسة التعليمية.
و نؤكد على أن الملاحظة الواحدة والتقدير الواحد والاختبار الواحد والقياس الواحد والإجابة الواحدة فى تقدير الممارسات لا يمكن أن تكون موضع ثقة .
ويفضل فى كثير من مواقف التقييم وجود أكثر من ملاحظ فقد يوجه إحداهما انتباهه إلى ايجابيات أو سلبيات قد لا يعيرها زميله انتباهه إليها.
فنيات الملاحظة:
تتطلب الملاحظة التأني فى تدوين الملاحظات حتى لا تجعل الأفراد موضع الملاحظة حذرين ويتصرفون بطريقة غير طبيعية .
يجب أن يكون عضو الفريق على وعى تام بالممارسات المستهدف ملاحظتها دون تكرار تدوين الملاحظات بشكل مستمر ويمكن ان يدون بعض الملاحظات المهمة ثم يقوم بكتابة ملاحظاته كاملة فيما بعد.
تكوين العلاقات الودية والايجابية مع أفراد المؤسسة.
أهمية الظهور بمظهر الموضوعية فى التعامل .
عناصر الملاحظة:
- تحديد الهدف : من كل موقف يتم ملاحظته فقد يشمل مجال فرعى أو أكثر وقد يشمل فئة أو أكثر.
- موقف الملاحظة : فقد تتم الملاحظة فى مكان واحد لبعض الممارسات مثل الفصل الدراسي أو الفناء وقد تستلزم بعض الممارسات الملاحظة فى أكثر من مكان مثل الأنشطة التربوية.
- وحدة الزمن: تستلزم بعض المواقف الملاحظة إلى حساب الزمن بما يعطى مؤشرا لتحقيق بعض الممارسات مثل التعلم التعاوني ومهارات الدراسة وتنوع أساليب التقويم.
- ترميز السلوك: مما يسهل تدوينها بأقل قدر ممكن من البيانات أثناء الملاحظة.
جدول الملاحظة: تتطلب الملاحظة جدولا لجمع البيانات إذ يمكن أن تجرى الملاحظة على فترات متفاوتة فى اليوم أو على أكثر من يوم ، لذا ينبغي أن يسمح جدول الملاحظة باجراها فى أوقات مختلفة.

اعتبارات للملاحظة
- فى ملاحظة الفصول:
- ليكن دخولك للفصل هادئا وبتنسيق مسبق للزيارة.
- حاول الا تحدث ارتباكا أو فوضى داخل الفصل.
- تسجيل الملاحظات يفيدك كثيرا عند التقييم الذاتى وكتابة التقرير
- اختر مكانا جيدا فى الفصل يمكنك منه ملاحظة الطلاب والمعلم
- تذكر عدم التدخل أثناء الزيارة وقدم ملاحظاتك بعد الزيارة.
- ملاحظة كل معلم بواسطة اثنين (كل على حده) أن أمكن
- لاحظ إجراءات وصول وانصراف الطلاب من حيث الأمان والفاعلية
ولاستيفاء استمارة الملاحظة توضع علامة(√) أمام كل مفردة من المفردات موضع الاهتمام فى المكان المناسب (موجود/ غير موجود) أو حسب الأداء المتدرج وفق نتيجة الملاحظة، فضلا عن تدوين تعليق مختصر على موضوع الملاحظة تحت عنوان" ملحوظات".

ثانيا:المقابلة
تهدف إلى طرح فرصة للتعامل المباشر- فرديا أو جماعيا - مع المعنيين: مدير المؤسسة- الوكلاء- المعلمون- التلاميذ- أولياء الأمور... ذوى العلاقة بالممارسات موضع التقييم الذاتى، حيث يتم سؤالهم حول مشاركتهم فيها، أو إفادتهم منها، أو رأيهم فيها بهدف تحديد نقاط القوة و نقاط الضعف فى ضوء معايير الجودة.
وتستلزم المقابلة الجيدة التخطيط لها من حيث طبيعة المستهدفين، وعددهم، ووقت المقابلة، ومكانها، كما أنها تستلزم المهارة فى طرح الأسئلة وإعدادها مسبقاَ وحسن الاستماع للاستجابات، وتسجيلها فى الوقت المناسب، وتتنوع المقابلة بين فردية تنصب على فرد واحد، وجماعية تستهدف مجموعة من الأفراد، ويلاحظ أن المقابلة الفردية أو الجماعية أو كليهما تستخدم لجمع بيانات حول كل مجالات معايير الجودة.
وتتميز المقابلات بالمرونة واتساع نطاق استخداماتها، فالقائم بالمقابلة يمكنه أن يغير نمط تساؤلاته إذا تطلب الأمر ذلك، أو يعيد تساؤل معين ليكون أكثر وضوحا وتحديدا.
ويمكن استخدام المقابلات كأداة قياس لجمع البيانات يستند إليها فى التقييم الذاتى للأداء المدرسي.
فنيات المقابلة
- أن يكون جو المقابلة آمن وودي، ولا تجعل من تقابله فى موقف دفاع.
- أن تكون الأسئلة محددة.
- يمكن أن تكون تعبيرات الوجه والإيماءات والحركات ونبرة الصوت لها دلالات أقوى من الكلام.
- المبالغة الشديدة فى الإجابات، أو التنميق الزائد فى الصياغات يلقى بالشك حول حقيقة ما يقال.
- التخطيط والإعداد الجيد للمقابلة، وبخاصة تحديد أهداف المقابلة وقائمة الأسئلة، أمر أساسي لنجاحها.
- يكون الفرد القائم بالمقابلة على دراية كافية بالمجالات والمعايير والمؤشرات والممارسات، خاصة التي تحتاج إلى مقابلة.
- الموضوعية والمرونة أساس هام للحصول على نتائج صادقة.
- التنوع ما بين الأسئلة المباشرة وغير المباشرة المغلقة والمفتوحة.
- اسأل بهدوء، أصغ جيدا لما يقال واربط بمعلومات أخرى.
- لا تعط أي انطباعات عن الإجابات التى يصدرها الأفراد في المقابلة.
- حاول التسجيل بشكل مختصر أو عن طريق الترميز، مع تأجيل التفاصيل فيما بعد.
- يمكن أن تستعين بأجزاء من الاستبيانات (بطاقات التقييم) العشرين الموجودة لجمع البيانات للتقييم الذاتي ( أدوات هيئة ضمان الجودة )0
- يراعى فى المقابلة الجماعية الالتزام بقواعد إجراء المقابلة.
- يكون الفرد القائم بالمقابلة بشوشا، هادئا، حسن المظهر.
- يكون مكان المقابلة بعيدا عن الضوضاء أو المقاطعات أو التدخل قدر الإمكان.
- أن تكون المقابلات بعيدة عن المكاتب لعدم إعطاء الانطباع بالسلطة والرسمية الشديدة.

مع مراعاة :
- أن عدد أفراد المقابلة الجماعية يتراوح ما بين 4 –12 أفراد حتى يمكن التحكم فى اللقاء والاستفادة منه.
- تنوع تركيبة مجموعة المقابلة الجماعية لأفراد المقابلة للخروج بنتائج أكثر وضوحا وشمولا ودقة فى ضوء الهدف من المقابلة.
- يمكن أن تكون المقابلة فى حجرة معلمين أو المكتبة أو المعمل
- أن تكون المقابلة بتلقائية شديدة وعمق فى نفس الوقت.

مبادئ عامة للمقابلة الفردية/ الجماعية
1- التحية والجو الدافئ:
الترحيب بالمشاركين والتعبير عن التقدير للقائهم.
تعرفهم بنفسك والهدف من المقابلة.
استخدم كلمات مرحة لإزالة العوائق النفسية ، ثم العودة بسرعة للخطوط الرئيسية للمقابلة دون تصادم مع أحد (لا تسمح بانفلات هدف المقابلة).
2- ليست المقابلة تحقيقا ،وإنما تعاون يحقق مصلحة الجميع، ويساعد على تحديد الفجوات والمساعدة على التحسين والتطوير.

ملاحظة: فى حال المقابلات الجماعية يراعى:
اتفاق سريع على الضوابط:
آداب الحديث مثل لا أحاديث جانبية أو ثنائية، ولا مقاطعات أو تعليقات، ( التعبير الحر ، عدم التأثير، اختلاف الرأي لا بأس به، ...)
- لا تطل مع فرد، حتى لا يمل الآخرون أو يبدءوا فى التحدث الجانبي أو المقاطعة.
- يمكن أن تسأل أحدهم شفاهه، وتقدم أسئلة مكتوبة للبعض الآخر، وتشرك آخرين فى استكمال الإجابة.
- أبدا بسؤال مفتوح كلما أمكن ذلك ثم استكمل الإجابة بأسئلة تفريعيه لكل الأفراد( كل على حدة)
- اطلب شرحا لإجابة فرد من فرد آخر، أو تعليقا عند الحاجة، أو إضافة...
- اطلب تفصيلات للتأكد مثل : كيف علمت بهذا، ومتى، وممن، ...، هل حدث هذا معكم جميعا،...
- تحكم فى الجلسة بحيث لا يفلت زمامها منك، فلا تحقق أهداف المقابلة.
- سجل النقاط الهامة والأساسية والتناقضات وما يحتاج إلى استكمال جمع البيانات.
- اشكر المشاركين فى نهاية المقابلة

ثالثا: تحليل الوثائق
\يهدف فحص الوثائق المتوافرة فى المؤسسة، ومراجعتها الحصول على البيانات والمعلومات ذات العلاقة بأداء ات المؤسسة ، مثل: السجلات – المحاضر – الخطط - قواعد البيانات - نتائج وتقارير.
وتنسحب هذه الأداة أيضا على وثائق متعددة مثل وثيقتي رؤية المؤسسة ورسالتها، والاختبارات التحصيلية ، وقواعد البيانات..وغيرها.
ولدراسة وفحص الوثائق والأدلة والشواهد المختلفة داخل المؤسسة التعليمية، من حيث مكوناتها أو شكلها مثل (وتيقتى رؤية المؤسسة ورسالتها، والاختبارات التحصيلية، ومحاضر الاجتماعات والسجلات، وقواعد البيانات..وغيرها).
مع مراعاة الأسئلة التالية:
ما نوعية الوثيقة ولماذا؟
من المسئول عن الوثيقة؟
أين توجد؟
شروط اختيار الوثيقة:
الارتباط بجوانب الموضوع المراد فحصه (المجال – المعيار - المؤشر – الممارسة)
المرونة
المساعدة فى عملية التقييم الذاتى

طرق فحص الوثائق :
الفحص المباشر، عن طريق فحص المستندات والوثائق التى توفرها المؤسسة .
الفحص غير المباشر، يتم أثناء التجول وزيارة الأماكن المختلفة داخل المؤسسة (معارض، لوحات، قواعد بيانات....) حيث يستدل على كثير من البنود المراد فصححها من خلال هذه الوثائق.
وثائق إضافية، قد تظهر للمراجع من خلال المقابلات الفردية والجماعية.

ولاستيفاء دليل فحص الوثائق توضع علامة(√) فى المكان المناسب (موجود/غير موجود) أمام كل مفردة من مفردات الدليل بحسب توافر/ عدم توافر شاهد يتعلق بالممارسة المرتبطة بهذه المفردة نتيجة فحص الوثيقة موضع الاهتمام، مع تسجيل الملاحظات عند الحاجة.

وتجدر الإشارة هنا إلى أن استخدام أدوات جمع البيانات لتوفير شواهد وأدلة حول المعيار الثالث فى المجال الثالث "توفر مبنى مدرسي ملائم" الاستعانة بأدلة الهيئة الخاصة بمعايير المبنى المدرسي وقواعد السلامة والأمان بكل مؤسسة.

(( مرفق جداول أدوات جمع البيانات للمجالات التسعة ))


الخطوة الخامسة : الاتفاق على نوعية البيانات اللازمة وأساليب الحصول عليها
تتطلب دراسة التقييم الذاتي جمع نوعين من البيانات هما:
أ - معلومات كمية: تتمثل في البيانات الكمية والرقمية( نتائج الطلاب - نسب النجاح - - نسب التسرب - أعداد المتعلمين – إعداد المعلمين والعاملين – المعامل والأجهزة.... الخ .
ب- معلومات كيفية: وهي بيانات وصفية يتم الوصول إليها من تحليل رؤية المؤسسة ورسالتها، والآراء ووجهات النظر والاتجاهات السائدة بين جميع الأطراف المعنية ( المعلمين – العاملين - أولياء الأمور المتعلمين ومجلس الأمناء ...الخ).

الخطوة السادسة : تحليل البيانات
تعتبر هذه الخطوة على جانب كبير من الأهمية نظرًا لأنها معبرة عن الواقع الفعلي للمؤسسة
كيف يتوصل فريق الجودة الي قرار لمستوي الأداء المدرسي لكل مؤشر :-
• يتم اتخاذ قرار بشأن مستوي أداء المدرسة في كل مؤشر في ضوء نتائج الممارسات المكتوبة تحت كل مؤشر كالأتي :-
• المستوي (4) في حالة تحقق أكثر من كل الممارسات المكتوبة تحت المؤشر .
• المستوي (3) في حالة تحقق كل الممارسات المكتوبة تحت المؤشر .
• المستوي (1 أو 2) في حالة عدم تحقق بعض الممارسات للمؤشر هذا يعني وجود نقاط ضعف في تطبيق الممارسات المذكورة وعلي فريق الجودة مناقشة هذه النقاط وتحديد مستوي المدرسة .
* مع كل اتخاذ قرار بمستوي أداء المدرسة في المؤشر بناء علي الممارسات التي تم تحققها ومناقشة فريق الجودة يتم كتابة المبررات التي في ضوئها تم تحديد المستوي
*** المعالجة الكمية والتحليل الكيفي للمعلومات فى ضوء معايير ضمان الجودة الاعتماد.
*** عند القيام باستخلاص الدلالات من خلال معالجة وتحليل البيانات لابد من تحقق كل معيار على حدة، وكذلك علاقته بغيره من المعايير في نفس المجال، ومن ثم يكون الاهتمام هنا بتكوين صورة متكاملة عن المؤسسة

الخطوة السابعة : كتابة التقرير النهائي لدراسة التقييم الذاتى:
تمثل كتابة تقرير التقييم الذاتى للمؤسسة مرحلة مهمة من مراحل هذا التقييم، حيث توفر وثيقة تسجل كل إجراءات التقييم، وما ارتبط بها من أدوات، واليات، وسياق، وتحديات، وهى جميعها جوانب ضرورية لتشكيل صورة "بانورامية" للتقييم الذاتى للمؤسسة التعليمية، يساعد على تعرف واقع الأداء فيها استنادا إلى معايير الاعتماد المؤسسي ومتطلبات تحسين الأداء. وعادة ما يشمل هيكل هذا التقرير نتائج تقييم أداء المؤسسة وفق كل معيار من معايير الاعتماد فضلا عن ابرز جوانب التميز فى أداء المؤسسة والتحديات التى تواجهها وأولويات تحسينها.
ضوابط كتابة التقرير:
• تعتمد مكونات التقرير على متطلبات المعايير .
• يكون التقرير تقويميا وتحليليا.
• يتضمن التقرير إيجابيات وسلبيات الأداء.
• يكون التقرير سهل القراءة وشاملا وواضحا، ودقيقا، وصادقا، و مفسرا.
• يتضمن التقرير أدلة وشواهد وبراهين.
مكونات تقرير التقييم الذاتي :
يراعى عند كتابة تقرير دراسة التقييم الذاتي للمؤسسة أن يشمل النقاط التالية:
1- المنهجية المستخدمة في التقييم الذاتي.
2- السياق المؤسسي.
3- تقويم الأداء.
ا- المنهجية المستخدمة في التقييم الذاتي:
• يشمل هذا الجزء الخطوات الإجرائية التي اتبعتها المؤسسة لإجراء التقييم الذاتي لها وهى:
• فريق دراسة التقييم الذاتي
• خطة تنفيذ دراسة التقييم الذاتي.
• أدوات جمع البيانات.
2- السياق المؤسسي :
ويشمل هذا الجزء البيئة المادية والاجتماعية للمدرسة مع إعطاء أمثلة تدعم ما تقول .
3- تقييم الأداء
يشمل هذا الجزء عرض مختصر لمدى تحقق الفعالية المؤسسية والتعليمية في ضوء المجالات الفرعية لكل مجال رئيسي، ويشمل هذا الجزء:
- مستوى الأداء المدرسي في ضوء المؤشرات .
- نقاط القوة / نقاط الضعف
- فجوات الأداء / نقاط تحتاج للتحسين .

نموذج تقرير دراسة التقييم الذاتي
المديرية .......................... الإدارة ............................ المدرسة .................
الأسم الوظيفة المهام ملاحظات







١- المنهجية
أ- فريق العمل لدراسة التقييم الذاتي
ب- خطة دراسة التقييم الذاتي
المهام المسئول زمن التنفيذ مسئول التنفيذ مسئول المتابعة ملاحظات

تشكيل فريق دراسة التقييم الذاتي
تجميع البيانا ت
تحليل البيانات
كتابة التقرير المبدئي
مراجعة التقرير
كتابة التقرير النهائي

ج- أساليب جمع البيانات :
نوع الأداة اسم الأداة المجالات والمعايير
التي استخدمت فيها
فحص الوثائق
الملاحظة
المقابلات الفردية
المناقشات الجماعية
الاستبيانات
طرق أخرى ترى المؤسسة
أنها مناسبة لجمع البيانات).

2- السياق المؤسسي :
يشمل هذا الجزء البيئة المادية والاجتماعية للمدرسة مع إعطاء أمثلة تدعم ما تقول ؛ وفيما يلى أمثلة لذلك : لموقع الجغرافي للمؤسسة (ريف/ حضر/...) - حجم المدرسة - اليوم الدراسي (يوم كامل/ فترتين/ فترة ممتدة) - الخصائص الاجتماعية للمتعلمين / المعلمين (المعينين/ المنتدبين/ العقود...) - رعاية المعلمين (المادية/ الاجتماعية/ النفسية).
3- تقييم الأداء:
مرفق تقارير نتائج التقييم الذاتى لكل المجالات من ص 18 إلى 26
- ملحوظة : يمكن للمدرسة أن تضيف لمحتويات التقرير ما يدعمه










تقرير عن نتائج التقييم الذاتي في ضوء معايير الجودة للتعليم ما قبل الجامعي
المجال الرئيسي :-القدرة المؤسسية

المجال الأول :-رؤية المؤسسة ورسالتها

نقاط الضعف نقاط القوة مستوي أداء المؤشر المؤشر المعيار
1-1-1 توجد وثيقة معلنة وواضحة لرؤية المدرسة 1-1 وجود وثيقة لرؤية المدرسة
1-1-2 تشارك الأطراف المعنية بالعملية التعليمية في صياغة الرؤية
1-2-1 توجد وثيقة واضحة ومعلنة لرسالة المدرسة 1-2 وجود وثيقة لرسالة المدرسة
1-2-2 تشارك الأطراف المعنية بالعملية التعليمية في صياغة الرسالة

فجوات الأداء/ نقاط تحتاج لتحسين - للمجال الفرعي -
.................................................................................................................................................................................

.............................................................................................................................................................................
.
..................................................................................................................................................................................
.
....................................................................................................................................................................................

......................................................................................................................................................................................
.
................................................................................................................................................................................


المجال الرئيسي :-القدرة المؤسسية

المجال الثانى :- القيادة الحوكمة:
نقاط الضعف نقاط القوة مستوي أداء المؤشر المؤشر المعيار
2. 1. 1. تعمل القيادة على تفعيل دور وحدة التدريب والجودة. 2-1 : تنمية مهنية فعالة للكوادر.
2. 1. 2. تشجع القيادة العاملين على إجراء البحوث التى تتناول مشكلات التعليم وقضاياه
2. 1. 3. تساند القيادة عمليات التجديد والمبادرات الإبداعية.
2. 1. 4. تشجع القيادة المعلم على الاستخدام الأمثل للتكنولوجيا المتقدمة
2. 2. 1. تدعم القيادة بيئة التعلم المتمركز حول المتعلم. 2-2 دعم عمليتي التعليم والتعلم
2. 2. 2. تتبع نظما متنوعة لمتابعة تقدم المتعلمين دراسيا فى ضوء الأهداف.
2. 2. 3. تسعى القيادة الى توفير آليات لمشاركة الأطراف المعنية للحد من ضعف حضور الطلاب والتسرب
2. 2. 4. تبع القيادة نظما لمتابعة أداء المعلمين فى المؤسسة وتقويمهم.
2. 2. 5. تدعم القيادة العمل الجماعي وتحفزه.
2. 2. 6. تعمل القيادة على التواصل على كافة المستويات.
2. 3. 1. تتبع القيادة أساليب ديمقراطية فى إدارة المؤسسة واتخاذ القرار ومشاركة مجلس الأمناء. 2-3 وجود نظام للحوكمة الرشيدة .
2. 3. 2. توظف القيادة التشريعات والقوانين بما يحقق فعالية المؤسسة
2. 4. 1. توظف القيادة بنود الميزانية بفعالية وفقا لخطة التحسين المؤسسي الفعلية. 2-4 نظام مالي وإداري متطور
2. 4. 2. تطبق القيادة نظاما متقدما للمساءلة والمحاسبية على المستويين الفردي والجماعي.
2. 4. 3. تتبع القيادة نظاما متطورا فى تحديد المسؤوليات للعاملين بها وتوزيعها
فجوات الأداء/ نقاط تحتاج لتحسين - للمجال الفرعي -
....................................................................................................................................................................................
.................................................................................................................................................................................
.....................................................................................................................................................................................

المجال الرئيسي :-القدرة المؤسسية
المجال الثالث :- الموارد البشرية والمادية للمؤسسة
نقاط الضعف نقاط القوة مستوي أداء المؤشر المؤشر المعيار
3. 1. 1. يوجد بالمؤسسة نظم للتنمية البشرية والمهنية 3-1 : توافر الموارد البشرية وتنميتها
3. 1. 2. تطبق المؤسسة آليات قياس وتقييم كفاءة توظيف مواردها البشرية .
3. 2. 1. تتوفر فى المؤسسة المعامل والأجهزة والمعدات اللازمة لتفعيل الأنشطة التربوية المختلفة. 3-2 توافر الموارد المادية وتنميتها
3. 2. 2. تتوافر مكتبة مزودة بالمصادر المناسبة و تستخدم بفعالية
3. 2. 3. تتوافر بالمؤسسة البنية المعلوماتية وشبكة معلومات وقواعد بيانات تيسر أعمالها.
3. 2. 4. تتبع المؤسسة نظاما للدعم الفنى وصيانة المعامل والأجهزة والمعدات المتاحة يخدم اغراضها.
3. 2. 5. تتوافر للمؤسسة الموارد المالية الكافية لتحقيق أهدافها.
3. 3. 1. يستوفى المبنى المدرسى المواصفات التربوية والهندسية. 3-3 توفر مبنى مدرسي ملائم
3. 3. 2. يستوفى المبنى المدرسى مواصفات الأمن والسلامة المطلوبة.
3. 3. 3. يوظف المبنى المدرسى لخدمة العملية التعليمية.
3. 3. 4. توافر أماكن مناسبة لممارسة الأنشطة التربوية
3. 3. 5. يراعى فى المبنى المدرسى متطلبات استيعاب ذوى الاحتياجات الخاصة.

فجوات الأداء/ نقاط تحتاج لتحسين - للمجال الفرعي -
......................................................................................................................................................................................
....................................................................................................................................................................................
..................................................................................................................................................................................


المجال الرئيسي :-القدرة المؤسسية
المجال الرابع :- المشاركة المجتمعية .
نقاط الضعف نقاط القوة مستوي أداء المؤشر المؤشر المعيار
4. 1. 1. تعد خطة للتوعية بأهمية المشاركة المجتمعية فى ضوء رؤية المؤسسة ورسالتها. 4-1 : وجود وثيقة داعمة للمشاركة المجتمعية
4. 1. 2. تعمل المؤسسة على الإعلان عن الإنجازات المتبادلة بينها والمجتمع المحلى.
4. 2. 1. تيسر المؤسسة لأولياء الأمور ومجلس الأمناء والمعنيين العمل التطوعى للمشاركة فى تحقيق الجودة بها. 4-2 مساندة المؤسسة للعمل التطوعى
4. 2. 2. تعد المؤسسة برامج وأنشطة لتأهيل المتطوعين من أعضاء المجتمع المحلي، وأولياء الأمور للمشاركة في الأنشطة المختلفة بها.
4. 3. 1. تستخدم المؤسسة إمكاناتها البشرية والمادية في خدمة المجتمع المحلي. 4-3 شراكة الأسرة والمجتمع المحلى مع المؤسسة
4. 3. 2. تدعم مؤسسات المجتمع المحلي، وتنظيماته المؤسسة التعليمية في تحقيق أهدافها.

فجوات الأداء/ نقاط تحتاج لتحسين - للمجال الفرعي -
.........................................................................................................................................................................................

...............................................................................................................................................................................

................................................................................................................................................................................

المجال الرئيسي :-القدرة المؤسسية
المجال الخامس :- توكيد الجودة والمساءلة
نقاط الضعف نقاط القوة مستوي أداء المؤشر المؤشر المعيار
5. 1. 1. تضع نظاما داخليا لضمان الجودة فى ضوء رؤية المؤسسة ورسالتها. 5-1 : التقييم والتحسين المستمر
5. 1. 2. تضع المؤسسة نظاما دوريا للتقييم الذاتى المستمر فى ضوء المعايير المعتمدة .
5. 1. 3. تضع خطة للتحسين المستمر للمؤسسة في ضوء نتائج التقييم الذاتي.
5. 1. 4. تستوعب المؤسسة التقييمات الخارجية بصفة مستمرة.
5. 2. 1. تقوم وحدة التدريب والجودة بتفعيل نظام وممارسات ضمان الجودة. 5-2 فعالية وحدة التدريب والجودة
5. 2. 2. تضع خطط وبرامج واضحة ومفعلة لمتابعة عمليات التقييم الذاتى والتحسين المستمر فى ضوء رؤية ورسالة المؤسسة.
5. 2. 3. تتبع الوحدة نظاما ذاتيا لتقييم مردود برامجها على العملية التعليمية.
5. 2. 4. تتعاون الوحدة مع الوحدات الخارجية المماثلة لتوفير متطلبات الجودة واحتياجات التدريب.
فجوات الأداء/ نقاط تحتاج لتحسين - للمجال الفرعي -
..................................................................................................................................................................................

.................................................................................................................................................................................

.................................................................................................................................................................................

.........................................................................................................................................................................................


المجال الرئيسي :- الفعالية التعليمية
المجال السادس :- المتعلم
نقاط الضعف نقاط القوة مستوي أداء المؤشر المؤشر المعيار
6. 1. 1. يتقن اللغة العربية حسب المستوى المطلوب في المناهج الدراسية. 6-1 : التمكن من البنية المعرفية للمواد الدراسية
6. 1. 2. يتقن لغة أجنبية حسب المستوى المطلوب في المناهج الدراسية.
6. 1. 3. يتقن الرياضيات حسب المستوى المطلوب في المناهج الدراسية.
6. 1. 4. يتقن العلوم حسب المستوى المطلوب في المناهج الدراسية.
6. 1. 5. يتقن العلوم الاجتماعية حسب المستوى المطلوب في المقررات الدراسية.
6. 1. 6. يستطيع أن يوظف العلاقة بين فروع المواد الدراسية لتحقيق وحدة المعرفة.
6. 2. 1. يمارس مهارات التفكير وحل المشكلات. 6-2 التمكن من المهارات الأساسية
6. 2. 2. يمتلك مهارات و قواعد السلامة العامة والأمان والتعامل مع الأزمات.
6. 2. 3. يتبع طرق التغذية والعادات الصحية السليمة للمحافظة على صحته.
6. 2. 4. يمتلك مهارات التعامل والحفاظ على البيئة.
6. 2. 5. يتقن أساسيات التعامل مع تكنولوجيا المعلومات والاتصال.
6. 2. 6. يمارس مهارات اجتماعية سليمة مع الآخرين.
6. 3. 1. يحرص على المشاركة الإيجابية فى الأنشطة المدرسية المتنوعة. 6-3 اكتساب جوانب وجدانية إيجابية
6. 3. 2. يتمسك بالقيم الاجتماعية، والأخلاقية.
6. 3. 3. يشارك فى إدارة الصف و المدرسة .

فجوات الأداء/ نقاط تحتاج لتحسين - للمجال الفرعي -
......................................................................................................................................................................................................................................................................................................................................................................................................................................................................................................................................................................


المجال الرئيسي :- الفعالية التعليمية
المجال السابع :- المعلم
نقاط الضعف نقاط القوة مستوي أداء المؤشر المؤشر المعيار
7. 1. 1. يخطط للدرس فى ضوء الأهداف التعليمية. 7-1: التخطيط والاستراتيجيات الفعالة للتدريس
7. 1. 2. يستخدم استراتيجيات التعلم المتمركز حول المتعلم.
7. 1. 3. يستخدم استراتيجيات تدريس متنوعه تلبى متطلبات ذوى الاحتياجات الخاصة.
7. 1. 4. يصمم أنشطة تعليمية أثرائية تحقق أهداف التعلم بفعالية.
7. 2. 1. يتمكن من جوانب التعلم الثلاث (المعرفية- المهارية- الوجدانية). 7-2 ممارسات مهنية فعالة
7. 2. 2. يدير وقت التعلم بكفاءة عالية.
7. 2. 3. يستخدم الأدوات والتجهيزات المتاحة لتفعيل العملية التعليمية.
7. 2. 4. يحرص على تنمية أدائه المهني باستمرار.
7. 3. 1. يلتزم بالقواعد المنظمة للعمل بالمؤسسة. 7-3 الالتزام بأخلاقيات المهنة
7. 3. 2. يظهر التزاما أخلاقيا بعلاقته بالآخرين (الزملاء- الرؤساء - أولياء الأمور).
7. 3. 3. يراعى المساواة والشفافية والتسامح مع جميع المتعلمين.
7. 3. 4. يراعى أراء الزملاء والمعنيين لتحسين أدائه.
7. 4. 1. يستخدم أساليب متنوعة لتقويم جميع جوانب أداء المتعلمين وشخصيتهم . 7-4 طرق وأساليب تقويم فعالة
7. 4. 1. يستفيد من نتائج تقويم المتعلمين فى تقديم التغذية الراجعة المناسبة لهم وتعديل أداءاته التدريسية.

فجوات الأداء/ نقاط تحتاج لتحسين - للمجال الفرعي -
.......................................................................................................................................................................................
......................................................................................................................................................................................

المجال الرئيسي :- الفعالية التعليمية
المجال الثامن :- المنهج المدرسى
نقاط الضعف نقاط القوة مستوي أداء المؤشر المؤشر المعيار
8. 1. 1. تستخدم الأدلة بفعالية بما يحقق أهداف التعلم. 8-1 : ممارسات المنهج الفعالة
8. 1. 2. يتم توظيف المناهج بما يربطها بالقضايا والمشكلات المعاصرة.
8. 1. 3. تفعيل المقررات الدراسية بشكل مرن يساعد على تنمية المهارات المتعددة للمتعلمين.
8. 1. 4. تنفيذ المنهج باستخدام الموارد البيئية والمحلية.
8. 2. 1. توجد خطة أنشطة صفية ولاصفية متنوعة تلبي احتياجات المتعلمين ورغباتهم ومتطلباتهم. 8-2 أنشطة صفية ولا صفية فعالة
8. 2. 2. تحقق الأنشطة الصفية / اللاصفية أهداف المنهج المحددة.
8. 2. 3. يراعى الاستفادة من إمكانات المجتمع المحلى فى تنفيذ الأنشطة الصفية / اللاصفية المختلفة.
8. 2. 4. تشترك المؤ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://salamprimary.ahlamontada.com
 
[b]خطوات ومراحل الجودة والاعتماد[/b]
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع مدرسة السلام الإبتدائية  :: وحدة التدريب والجودة-
انتقل الى: